وضعية النوم تساعد في تخفيف بعض الأمراض وتفاقم أخرى

اذهب الى الأسفل

وضعية النوم تساعد في تخفيف بعض الأمراض وتفاقم أخرى

مُساهمة من طرف أبو أحمد في 14/05/11, 04:57 pm


وضعية النوم تساعد في تخفيف بعض الأمراض وتفاقم أخرى


العربية نت


يقضي الإنسان ثلث حياته نائماً, فالنوم ضروري للصحة. لكن أغلب الناس يجهلون أن ما يؤثر في الصحة ليس فقط كمية النوم ونوعيته بل أيضاً الوضع الذي يتخذونه، حيث يعتمد معظم الناس وضعية النوم نفسها كل ليلة مهما عانوا من أوجاع أو آثار جانبية منها. ولكل وضعية إيجابياتها كما لها سلبياتها، ومن أكثر الوضعيات انتشاراً وضعية النقاهة التي تفيد مرضى ارتجاع المريء، وتضر تجاعيد الوجه.

نوم مع الاحلام نوم مع الاحلام

وتُسمى هذه الوضعية بـ"النقاهة" لأنها شبيهة بالوضعية المستخدمة في حالات الطوارئ الطبية، وهي تحدّ من آثار ارتجاع المريء وتساعد عملية الهضم، غير أن هذه الوضعية للأسف تزيد من تجاعيد الوجه وتجعلها أكثر عمقاً، خصوصاً تلك المسماة تجاعيد الابتسامة.

وضعية النوم على الظهر ، هذه الوضعية تفيد التهاب المفاصل ولكنها تضر بمرضى الربو, والشخير, والقلب، وهذه الوضعية خيار جيد لكل من يعاني أوجاع المفاصل؛ لأن الاستلقاء على الظهر يوزّع الوزن بالتساوي على جميع أنحاء الجسد، غير أنها أيضاً تفاقم مشكلة الشخير. وبحسب الباحثين فإن من ينام على ظهره لديه مستويات منخفضة من الأوكسجين في دمه, وهو أمر خطير خصوصاً لمن يعاني مشاكل في القلب والرئتين.

نوم عميق نوم عميق

وهناك أيضاً وضعية الجنين وهي تفيد منطقة أسفل الظهر، لكنها تضر بالعنق والرأس. وهذه الوضعية منتشرة بشكل كبير، وهي مفيدة جداً لأوجاع أسفل الظهر, ففتل الجسد إلى الداخل يفتح الظهر مخففاً بالتالي الضغط على الديسك في العمود الفقري. ولكن وضعية الجنين قد تؤذي عضلات وأعصاب العنق إذا لم يحرص النائم على أن يبقي رأسه متوازياً مع مستوى الجسد كله.
avatar
أبو أحمد
------------------
------------------

برج الحوت عدد المساهمات : 1032
نقاط : 3013
تاريخ التسجيل : 26/12/2010
الموقع : العراق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى