باحثون كنديون يؤكدون أن إجادة أكثر من لغة تحمي العقل

اذهب الى الأسفل

باحثون كنديون يؤكدون أن إجادة أكثر من لغة تحمي العقل

مُساهمة من طرف أبو أحمد في 27/02/11, 07:56 am


باحثون كنديون يؤكدون أن إجادة أكثر من لغة تحمي العقل






التحدث بأكثر من لغة له أهمية ثقافية ومعرفية، ولكن ثبت أيضا أنه يحمي العقل من ضعف الإدراك، ويجعل الشخص أكثر قدرة على القيام بمهام متعددة، كما أكد باحثون كنديون مؤخراً.‬

وقالت إلين بيالستوك من جامعة يورك بتورنتو أمام المؤتمر السنوي للجمعية الأمريكية لتطور العلوم إن "التحدث بأكثر من لغة أو تعلم لغة ثانية في مرحلة متأخرة من حياتك، يساعد في إبطاء تراجع وظائف المخ الرئيسية".

‫وأكدت بيالستوك أن الأشخاص الذين يتحدثون أكثر من لغة، تشخص حالتهم بمرض الزهايمر بعد 4.3 أعوام، وتظهر لديهم أعراض المرض بعد 5.1 أعوام، مقارنة بالمرضى الذين يتحدثون لغة واحدة.‬

وأضافت ‫"أحد الأسباب التي تجعل المتحدثين بعدة لغات يمتلكون هذه الميزة التي تحميهم من ظهور أعراض مبكرة للعته، هو أن هذه المعرفة اللغوية تحافظ على نشاط وفاعلية العقل".

ترى الباحثة أنه كلما زاد تعلم الشخص وممارسته للغة، كلما ساهم ذلك في تحسين كفاءة المخ.

وتتابع: "حتى لو بدأت تعلم اللغة في سن الأربعين أو الخمسين أو الستين، فليس من المتوقع أن تكون متحدثاً جيداً لها، إلا أنك سوف تحافظ على نشاطك العقلي ومخزونك المعرفي"‬.

‫ويعرف ياكوف سترن من جامعة كولومبيا المخزون المعرفي بالقدرة على تجنيد شبكات مختلفة للمخ لتفعيل أداء العقل.‬ ويضيف: ‫"تحدث لغتين هي حالة معرفية مطلوبة تساهم في إثراء المخزون المعرفي مثل الأنشطة الفكرية والاجتماعية الأخرى".


avatar
أبو أحمد
------------------
------------------

برج الحوت عدد المساهمات : 1032
نقاط : 3013
تاريخ التسجيل : 26/12/2010
الموقع : العراق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى